القائمة الرئيسية

الصفحات

الفرق بين عملية تحويل مسار المعدة و عملية الساسي

 


ان عملية تحويل مسار المعدة هي حل من الحلول المتبعة في خسارة الوزن، فمشكلة السمنة من أكثر المشكلات إزعاجًا للكثير ممن يعانون منها؛ فيلجئون إلى إجراء مثل هذه الجراحات؛ للتخلص من الوزن الزائد.

ما هي عملية تحويل المسار؟

  • تعد جراحة تحويل مسار المعدة الخيار الذهبي والأفضل عند المقارنة بجراحات السمنة الأخرى؛ لأنها تسبب فقدان وزن أكبر من جراحة ربط المعدة، وتتفوق نتائجها على نتائج جراحة تكميم المعدة , مثل عملية الساسي تماما .

  • ميزة هذا النوع من الجراحة هي أنه على المدى الطويل يظل فقدان الوزن الناجم عنها ثابتًا.

إجراءات عملية تحويل المسار

  • التحضير للعملية: قبل إجراء العملية ينصح الطبيب المريض بعمل بعض التحليلات الطبية؛ ليطلع من خلالها الطبيب على مدى مناسبة صحة المريض لإجراء العملية، كما يقوم الطبيب بإعلام المريض بالنصائح التي يجب أن يتبعها بعد اجراء العملية.

  • أثناء إجراء العملية: قبل القيام بالعملية يجب أن يتم تطبيق التخدير الكلي للمريض، ومن ثم البدء باستخدام المنظار في إجرائها، ولكن هناك بعض الأحيان التي تتطلب إجراء عملية مفتوحة للمريض وليس بالمنظار، ويتم تحويل مسار المعدة حتي يتحول مجرى الطعام؛ وبالتالي يفقد المريض الكثير من الوزن بسرعة.

  • بعد إجراء الجراحة: ينصح الأطباء المرضى بأكل الطعام اللين في الأيام الأولى بعد إجراء الجراحة، ويمكنه تناول الطعام الصلب في غضون أسبوع من إجراء العملية، ولا بد من اتباع إرشادات الطبيب؛ حتى تحقق العملية النتائج المرجوة.


الحالات التي تتطلب إجراء عمليات تحويل مسار للمعدة

ليس من الجيد أن يجري أي شخص العملية، بل هناك حالات معينة تستدعي القيام بها، مثل الأشخاص الذين يعانون من زيادة مفرطة في الوزن ولا يستطيعون إنزال الوزن بأي شكل، وكذلك الأشخاص الذين يعانون من مشكلات صحية كثيرة بسبب السمنة.


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات